الخميس، 24 مارس، 2011

فاعلية برنامج قائم على القصة ، ولعب الدور في تنمية التربية الوجدانية لطفل الروضة

تعد المفاهيم المرتبطة بالتربية الوجدانية لطفل الروضة من أهم الركائز التي يجب أن تهتم بها برامج ومناهج الروضة ، وذلك من منطلق مفهوم التربية الوجدانية الذي يشار إليه بأنه "العملية التعليمية التي تقوم بها الروضة من خلال برامجها وأنشطتها لتنمية المفاهيم و القيم السلوكية والمبادئ الأخلاقية للطفل بشكل فعال من أجل الارتقاء بأحاسيسه ومشاعره وعواطفه ، و إشباعها بما يحقق له حاجاته ورغباته في إطار من القيم والمبادئ السامية التي ترشد السلوك وتغذي الوجدان وتنمي الذوق"  ومن هنا كانت ضرورة  الاهتمام بالتربية الوجدانية لطفل الروضة في محتوى مناهج وبرامج رياض الأطفال ، وعبر طرق تدريس فاعلة مثل ( القصة ، ولعب الدور ) وصولا إلى تحقيق هدف النمو الشامل المتكامل المتوازن والذي يسعى إليه منهج الخبرة المتكاملة والنشاط ،ولما للسنوات الخمس الأولى في حياة الطفل من اثر في نمو و بناء وجدانه.
استهدف البحث تعرف فاعلية برنامج قائم على إستراتيجيتي القصة ولعب الدور في تنمية التربية الوجدانية من خلال بعض المفاهيم والقيم لطفل الروضة .
تم صياغة مشكلة البحث على النحو التالي:
1ـ ما المفاهيم والقيم المناسبة اللازم تنميتها لدى طفل الروضة ؟
2ـ ما التصور المقترح لبرنامج في التربية الوجدانية قائم على ا إستراتيجيتي لقصة ولعب الدور في تنمية بعض المفاهيم والقيم المناسبة لدى طفل الروضة ؟
3 ـ ما مدى فاعلية البرنامج  المقترح  في تنمية بعض المفاهيم والقيم المناسبة لدى طفل الروضة ؟
عينة البحث : وبلغ حجم عينة البحث 30 طفل من روضة الأطفال الملحقة بمدرسة القاهرة التجريبية للغات منطقة القاهرة الجديدة التعليمية وتتراوح أعمارهم ما بين خمس إلى ست سنوات .
ولقد تمثلت حدود البحث في الآتي :
1 ـ اقتصر البحث على تخطيط برنامج في التربية الوجدانية قائم على القصة ولعب الدور ، لتنمية بعض المفاهيم والقيم المناسبة لطفل الروضة .
2 ـ تطبيق البرنامج المقترح على عينة ممثلة من أطفال الروضة قوامها ثلاثون طفلاً ، من احدي الرياض التابعة لوزارة التربية والتعليم ، وهى مدرسة " القاهرة التجريبية للغات " من منطقة القاهرة الجديدة التعليمية ، وتتراوح أعمارهم مابين خمس إلى ست سنوات .

فروض البحث :
1.  توجد فروق دالة في متوسطات درجات الأطفال ( عينة البحث ) بين الاختبار المصور القبلي / البعدى لصالح الاختبار البعدى .
2.  توجد فروق دالة في متوسطات درجات أداء الأطفال ( عينة البحث ) بين التطبيقين  القبلي / البعدى لبطاقة الملاحظة  لصالح التطبيق البعدى .
3.  توجد فروق دالة في متوسطات درجات الأطفال ( عينة البحث ) بين اختبار الذكاء الوجداني القبلي / البعدى لصالح الاختبار البعدى
منهج البحث: المنهج الو صفى والمنهج شبه التجريبي
الأساليب والأدوات الإحصائية: اختبار (ت) باستخدام برنامج SPSS
أدوات البحث:
1.  ـ اختبار مصور لقياس نمو المفاهيم لدى أطفال الروضة ( من إعداد الباحثان ).
2.  ـ بطاقة ملاحظة لقياس نمو القيم لدى أطفال الروضة ( من إعداد الباحثان ).
3.  ـ مقياس الذكاء الوجداني إعداد  "عفاف عويس" .
إجراءات البحث :
·     الدراسات والبحوث السابقة المرتبطة بموضوع البحث .
·     الإطار النظري واشتمل على مفهوم التربية الوجدانية وأهميتها لطفل الروضة ، وطبيعة الذكاء الوجداني للطفل ، وإسهامات إستراتيجيتي القصة ولعب الدور في التربية الوجدانية للطفل
·     التوصل لقائمة المفاهيم والقيم المناسبة لطفل الروضة وذلك من خلال تحليل محتوى القصص المختارة ( مجموعة قصص جزيرة البائيين ) ( المفاهيم السياسية ،المفاهيم الجغرافية  ،المفاهيم الاجتماعية ،المفاهيم الرياضية ،المفاهيم اللغوية،المفاهيم العلمية).
·     عرض القائمة على مجموعة من المحكمين والتأكد من صلاحيتها.
·     تصور لبرنامج في التربية الوجدانية لتنمية بعض المفاهيم والقيم المناسبة لدى طفل الروضة وذلك من خلال الخطوات التالية :
·     الأهداف العامة للبرنامج   ـ  والمفاهيم والقيم المناسبة لطفل الروضة .
·     . ـ طرق التدريس    ـ الأدوات والوسائل التعليمية .  ـ التقويم .
·     عرض البرنامج المقترح على المحكمين .
وتم تجريب البرنامج  من خلال الخطوات التالية :
·        ـ اختيار عينة من أطفال الروضة بطريقة عشوائية من بين إحدى الرياض التابعة لوزارة التربية والتعليم .
·        ـ تطبيق الاختبار المصور قبلياً على الأطفال " عينة البحث "
·        ـ تطبيق بطاقة الملاحظة قبليا على الأطفال " عينة البحث "
·        ـ تطبيق اختبار الذكاء الوجداني قبليا على الأطفال" عينة البحث"
·        ـ تطبيق البرنامج المقترح على الأطفال" عينة البحث"
·        ـ تطبيق الاختبار المصور بعديا على الأطفال " عينة البحث " .
·        ـ تطبيق بطاقة الملاحظة بعدياً على الأطفال " عينة البحث " .
  • ـ تطبيق اختبار الذكاء الوجداني بعدياً على الأطفال" عينة البحث" .
·        أظهرت النتائج دلالة ت وتم تفسير تلك النتائج والتي أكدت على فعالية البرنامج المقدم لعينة البحث في اكتسابهم المفاهيم (السياسية ـ الجغرافية ـ الاجتماعية ـ الرياضية ـ اللغوية ـ العلمية ). والتي وردت في القصص المقدمة لهم من خلال القصص ولعب الدور.
توصيات البحث:
1.     دمج المفاهيم الجغرافية والسياسية والاجتماعية  في صورة قصصية ضمن برامج ومناهج طفل الروضة .
2.      تضمين برامج رياض الأطفال المفاهيم والقيم المرتبطة بالجانب الوجداني للطفل .
3.      توفير بيئة تعليمية آمنة تشجع على التفاعل الوجداني بين الأطفال والمعلمة ، وبين الأطفال بعضهم البعض .
4.     تدريب معلمات الروضة على كيفية تدريس برامج التربية الوجدانية ، وكذلك سبل تقويم تلك البرامج وبشكل يحقق الأهداف الوجدانية لمرحلة رياض الأطفال .
5.     التأكيد على التربية الوجدانية وأبعادها في برامج ومناهج رياض الأطفال.
6.     تضمين برامج رياض الأطفال طرق التدريس والوسائل التعليمية التي تساعد على تنمية الجانب الوجداني للطفل .
7.     الاهتمام بقياس الجانب الوجداني لطفل الروضة ، وإعداد أدوات التقويم المناسبة لذلك، مع ضرورة تدريب معلمات الروضة على استخدام تلك الأدوات  . 
8.     توظيف القصص في التربية الوجدانية للطفل مع التركيز على نوعية القصص المختارة  .
9.     اهتمام المؤسسات المعنية بالتربية الوجدانية لطفل الروضة وذلك من خلال إعداد البرامج التي تحقق هذا الهدف .
10.            الاهتمام بتربية وجدان الطفل لحب الوطن والعالم العربي والاسلامى وتقوية انتمائه لتلك الدوائر الثلاث وعدم الفصل بينها من خلال برامج التربية الوجدانية..


صلاح عبد السميع ، سعيد عبد المعز : فاعلية برنامج قائم على القصة ، ولعب الدور في تنمية التربية الوجدانية لطفل الروضة ، مجلة الثقافة والتنمية ، السنة الثامنة ،العدد الحادي والعشرون، ابريل   2007  م.